أخبار السعودية

تسجيل أعلى إصابات كورونا يومية بـ 4233 حالة في 24 ساعة

شهدت المملكة أمس الأحد تسجيل أكبر عدد من الإصابات بفيروس كورونا في يوم واحد منذ ظهورها بعد تسجيل 4233 حالة منها 1735 حالة في الرياض.

وكشف متحدث الصحة د. محمد العبدالعالي في المؤتمر الصحفي عصر أمس أن عدد الحالات المسجلة المؤكدة بالإصابة بفيروس كورونا (كوفيد 19) بلغت 127541 حالة منها 41849 حالة نشطة جميعها بصحة جيدة باستثناء 1855 حالة في العناية الحرجة، مشيرا إلى وصول عدد حالات التعافي إلى 84720 حالة، فيما بلغ عدد حالات الوفاة 972 حالة.

وبين د. العبدالعالي أن عدد الفحوص المخبرية التي أجريت حتى يوم أمس بلغت 1106398 فحصا مخبريا.

وأكد د. العبدالعالي أن الحالات الحرجة تواصل الارتفاع في المملكة، مشيرا إلى أن 90 % منها يتركز في أربع مناطق تشمل الرياض ومكة المكرمة والمدينة المنورة والمنطقة الشرقية بالإضافة لمحافظة جدة، لافتا إلى أن معدل نمو الإصابات في المملكة عاد للارتفاع بعد أن انخفض عن 1 في شهر مايو بسبب المخالطة الاجتماعية.

وقال د. العبدالعالي: نحن أمام مسارين الأول ارتفاع الحاالات إذا لم يلتزم أفراد المجتمع بالتعليمات وواصلوا عدم التقيد بالاحترازات. والثاني التمسك بالسلوكيات الصحية وتطبيق المباعدة الاجتماعية والعودة بحذر وهذا سيساهم في العودة لانخفاض تسجيل الحالات.

وكشف د. العبدالعالي عن إطلاق تطبيق «تباعد» بالتعاون مع هيئة البيانات والذكاء الاصطناعي، مؤكدا أن المشاركة فيه اختيارية، لافتا إلى أن جميع المعلومات آمنة وسرية وستساهم مشاركة المجتمع في الحد من انتشار الفيروس والسيطرة عليه حيث يقوم التطبيق بارسال رسائل تنبيهية للمخالطين لأي حالة مؤكدة مما يدعم خطط الوقاية ويساهم في الاكتشاف المبكر.

وأكد د. العبدالعالي على أن جميع أقسام الطوارئ في المستشفيات في كافة المناطق تعمل بكفاءة واقتدار في استقبال حالات كورونا وغيرها من الحوادث والأمراض التي تستدعي التدخل السريع وتقدم الخدمات العلاجية على أعلى مستوى، مشيرا إلى أن الطاقة الاستيعابية لها قدرة على التعامل مع الجائحة بكفاءة واقتدار.

ودعا د. العبدالعالي الجميع للمشاركة والمساهمة في التبرع بالدم مؤكدا على أن بنوك الدم تتخذ كافة وسائل السلامة لضمان سلامة المتبرعين. لافتا إلى أن كل متبرع بالدم يساهم في إنقاذ 3 أشخاص من المرضى.

وأكد د. العبدالعالي على أن خطة العودة التدريجية للحياة في المملكة تسير وفق المخطط لها في معظم مناطق المملكة، مشيرا إلى أن هناك تأخرا في بعض المناطق عن المستهدف ومؤكدا على وجود جهود لتقليص الفجوة والمضي في الاتجاه الصحيح للعودة.

وقال د. العبدالعالي إن المملكة تتابع كافة المعلومات والمستجدات حول فيروس كورونا ويتم الاستفادة من جميع ما يتم الوصول له من أبحاث علمية في التعامل مع هذه الجائحة سواء في الحجر الصحي أو في بروتوكولات العلاج وأضاف مع نمو المعلومات أصبح لدينا قدرة أكبر على التعامل مع الجائحة وفق أفضل الممارسات

وأكد د. العبدالعالي على أنه لم يتم الوصول حتى اليوم للقاح أو علاج ناجع للفيروس، مشيرا إلى أن هناك الكثير من مراكز الأبحاث العالمية لديها جهود حثيثة ومبشرة وتتقدم للوصول للقاح للفيروس. وأضاف المملكة ستعمل على توفير أفضل العلاجات أو اللقاحات للمرضى متى تم الوصول لها.

وقال د. العبدالعالي إن تقييم مستوى المخاطر عملية مستمرة وبناء عليها يتم اتخاذ الإجراءات الاحترازية والوقائية على مستوى كافة مناطق المملكة.

الكمامات

من جانبه كشف المتحدث الرسمي لهيئة الغذاء والدواء تيسير المفرج عن ارتفاع نسبة وفرة الكمامات في الصيدليات خلال الأسبوعين الماضيين بنسبة 188 % مشيرا إلى أن البيع بالحبة إجراء مؤقت وسيتم التوسع فيه خلال الأيام المقبلة.

وقال المفرج هناك 9 مصانع تنتج 2.5 مليون كمامة يوميا، كما يتم استيراد 10 ملايين كمامة بشكل يومي لتغطية الاحتياج، داعيا الجميع للاستفادة من تطبيق طمني للوصول لأكثر من 1000 صيدلية على مستوى المملكة والاستفسار عن توافر الكمامات والمعقمات فيها.

وبين المفرج أن الهيئة تلقت 14300 بلاغ خلال الأسبوعين الماضيين وتم معالجة 75 % منها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق